حضره وزير المعادن ورئيس الجهاز القضائي بولاية الخرطوم

ادي رئيس واعضاء المجلس الجيولوجي القومي القسم امام وزير المعادن د. احمد محمد الصادق الكاروري ورئيس الجهاز القضائي بولاية الخرطوم مولانا صديق حسن قسم الله ايذانا بمباشرة المجلس لاعمالة وعقد اجتماعه التاسيسي الاول بعد ان اصدر رئيس الجمهورية المشير عمر البشير قرارا بتشكيل المجلس .

وكشف وزير المعادن د. احمد محمد الصادق الكاروري عن قيام وزارته بعدد من الخطوات لترقية مهنة الجولوجيا كاجازة قانون الثروة المعدنية للعام 2015والقيام بتعيين كوادر جيولوجية لتحل محل الكوادر التى فقدتها الوزارة بالتوظيف في شركات التعدين والتى بلغت اكثر من (350) شركة ، واشار الوزير الى ان من ضمن الخطوات التى اتبعتها الوزارة لتطوير هذا القطاع تكوين لجنة من الخبراء لاجازة "الكود التعديني" الذي قال ان الشهر القادم سيشهد اجازته في صورته النهائية لافتا الى ان تلك الخطوات اكتملت بتكوين المجلس الجيولوجي ، قاطعا في الوقت ذاته بان وزارته على استعداد لتوفير كل ما يسعهم من أجل تطوير مهنة الجيولوجيا .
من جهته قال رئيس المجلس الجيولوجي القومي د. عمر محمد خير ان العمل في المجلس يتطلب جهد كبير وتعاون وثيق بين كل المؤسسات التى تعمل في مجال العمل الجيولوجي سواء كان في مجال المعادن او مجال البترول او المياه ومؤسسات التعليم العالي المعنية بتدريس وتخريج طلاب الجيولوجيا ومنح الدرجات العملية في الدرجات العلمية .
من جانبه اكد الامين العام للمجلس الجيولوجي القومي د. محمد عبدالوهاب ان قيام المجلس يعتبر حلم لكل الجيولوجيين السودانيين ، مشيرا الى ان المجلس شانه شان المجالس الاخرى لاهميته في تطوير مهنة الجيولوجيا ، ووصفه بانه (احدث مجلس لاقدم مهنة في السودان ) ، مشيرا الى ان الدولة تعول على هذا المجلس بان يكون له دور كبير في ترقية اداء الجيولوجيا بكل اقسامها وكشف عبد الوهاب ان المجلس في اجتماعة التأسيسي امس (الثلاثاء) اجاز الهيكل المؤقت وفوض بشكل مبدئي الامانة العامة للمضي قدما في تنفيذ مقررات المجلس وانزالها لارض الواقع .

تابعونا على