شهد وزير المعادن الدكتور احمد محمد صادق الكاروري صباح اليوم الخميس التوقيع علي عدد من الاتفاقيات بين وزارة المعادن وشركة روس جيولوجي الروسية الحكومية تتعلق بتطوير قطاع المعادن في السودان ، حيث وقع عن جانب الوزارة المدير العام بالانابة للهيئة العامة للابحاث الجيولوجية الباشمهندس النور كوكو وعن الجانب الروسي رئيس الوفد (فاسيلي ستيبانوفيش )

وذلك بعد مُباحثات استمرت لمدة ثلاثة ايام بوزارة المعادن . وقال الكاروري في تصريح صحفي عقب مراسم التوقيع ، أن الاتفاقيات تعتبر واحدة من ثمرات اللجنة السودانية الروسية المشتركة ، مبينا انها شملت تطوير المعادن والمعمل الجيولوجي ، بجانب الاستفادة من خبرات روسيا المُتقدمة في مجال تطوير قطاع المعادن خصوصا وانها سبقت العديد من الدول في هذا المجال ، مشيرا الي ان اهم الموضوعات التي تم التوقيع عليها التخريط الجيولوجي لكل السودان بمقياس أكثر دقة للاستفادة من الخُرط في الترويج واستغلال المعادن وتأسيس قاعدة بيانات بغرض تطوير هذا القطاع ، وكشف الكاروري أن الوفد الروسي سيجري دراسة تفصيلية في عدد (5) مواقع يتم الاتفاق عليها الي ان تصل مرحلة الدراسة البنكية ، بالاضافة الي الحصول علي كافة المعلومات التي تمتلكها روسيا بخصوص الاعمال الجيولوجية وما تحتويه الأرض في السودان منذ فترة الاتحاد السوفيتي وحتي الآن باعتبار ان هذه المعلومات موجودة لدى روسيا منذ سبعينات القرن الماضي مؤكدا رعايته التامة للاتفاقيات ومعلنا بداية العمل في تنفيذها ابتداءا من لحظة التوقيع الي فترة (20) شهرا ،

تابعونا على