لدى لقائه بنظيره الصينى
أعلن وزير المعادن د.احمد محمد صادق الكارورى ان الصين ابدت استعدادها التام للدخول فى مجال الاستثمار فى المعادن بالسودان  .. واشار فى تصريح صحفى عقب لقائه بوزير الأرض والموارد الصينى (جيانغ دامينغ) بمدينة (تيانجين) الصينية ان 4 من كبريات الشركات الصينية العاملة فى مجال إنتاج الذهب ستدخل فى مجال الاستثمار فى استخراج الذهب بالسودان ..

مضيفا أن الوزير الصينى أكد له ان  بلاده تعتبر السودان شريكا حقيقيا للصين وان هذه الخطوة ستفتح الطريق لتعاون وثيق مع السودان لخلق تنمية ومشاريع تحقق الفائدة المنشودة للشعبين وتقوية التعاون القائم اصلا على الصعيد الثنائى بين البلدين .. وأشار الكارورى إلى ان مباحثاته مع نظيره الصينى كانت ناجحة وتوجت باتفاق وتطابق فى وجهات النظر فى العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك واهمها موافقة الجانب الصينى على تمكين السودان من الاستفادة من الامكانيات التكنولوجية الصينية فى استغلال الثروات المعدنية الكامنة فى الأراضى السودانية وفى عمليات الاستكشاف والتنقيب  وتدريب وتأهيل الكوادر السودانية فى هذا المجال و مساعدة السودان فى تحديث الخارطة الجيولوجية والحصول على تكنولوجيا الاستشعار عن بعد .. وأضاف الكارورى أنه تم الاتفاق فى ختام المباحثات على تشكيل فريق عمل مشترك بين البلدين للاشراف على تنفيذ ما تم الإتفاق عليه ..

تابعونا على