كشفت وزارة المعادن عن توفر كميات كبيرة من الحديد بالسودان وصل الى (52) مليار طن من خام الحديد بعدد من ولايات السودان . وكشف وزير المعادن د. احمد محمد محمد الصادق الكاروري عن دراسة أجرتها وزارته عن صناعة الحديد في السودان خلصت الى عدم وجود صناعة للحديد بالسودان وانما هى اعادة تدوير للخردة وتصنيع لقطع جاهزة تاتي من خارج السودان ويعاد تصنيعها بالداخل ، ولفت الوزير خلال لقائه وزير الصناعة اليوم (الاحد) الى ان هناك بعض المحاولات

مع مستثمرين اجانب لقيام صناعة حديد بالصورة المعروفة عالميا بالبلاد ، مشيرا الى ان لقاءه بوزير الصناعة تعتبر بداية تعاون بين وزارتي المعادن والصناعة لبحث قيام صناعات تعدينية بالسودان

والمح الكاروري الى انهم وبالتعاون مع وزارة الصناعة سيعملون على اعداد قائمة بالمعادن الصناعية كالحديد والنحاس والمنجنيز والكروم توطئه لاصدار قرار بمنع تصديرها للخارج في شكل خام .

من جهته كشف وزير الصناعة عن تكوين لجنة مشتركة دائمة بين وزارتي المعادن والصناعة بغرض تقديم المقترحات والدراسات اللازمة لتطوير صناعة بعض المعادن الاستراتيجية والتى تعتبر عماد الصناعة كالحديد والنحاس والكروم والمنجنيز وغيرها من الخامات ، واوضح الوزير في تصريحات صحفية عقب الاجتماع ان اجتماعهم خلص الى ضرورة تصنيع هذه الخامات بالداخل لمصلحة الاقتصاد  الوطني  خاصة وان عدد من هذه الخامات تصدر في شكل خام وعائداتها ضعيفة وقليلة لكن اذا ما تم تصنيعها ستحدث نقلة كبيرة من حيث القيمة المضافة وتطوير تقنية التصنيع في السودان ، لافتا الى ان هذا التعاون بين الوزارتين سيعود بالخير الكثير على السودان

 

 

 

تابعونا على